الرئيسية / صحة / شكوك أخلاقية.. مشاف هولندية تقاطع بائعي الأعضاء البشرية الأمريكيين

شكوك أخلاقية.. مشاف هولندية تقاطع بائعي الأعضاء البشرية الأمريكيين

تخلت عدة مشاف في هولندا عن شراء أعضاء بشرية من موزعين أمريكيين تبعا لاعتبارات أخلاقية، عقب صدور تقارير تتحدث عن سنوات من التجارة الأمريكية غير المنظمة لأعضاء البشر.

وأفادت تقارير جديدة بأن شركة “MedCure” الأمريكية تقوم ببيع أعضاء “مريضة وغير سليمة” لزبائنها في الولايات المتحدة وأوروبا، ما دفع مكتب التحقيقات الفدرالية (FBI) للتحقيق في القضية.

وتحدثت التقارير الأخيرة عن بيع “MedCure” لعشرات آلاف الأعضاء البشرية خلال السنوات الماضية لمستشفيات عدة، ومن ضمنها المشافي الهولندية التي يأتي في مقدمتها مركز أمستردام الطبي الأكاديمي (AMC).

وعلاوة على ما سبق، تحدثت تقارير إعلامية عن بيع الشركة لأعضاء بشرية يتبرع بها مواطنون أمريكيون، حيث تقوم “MedCure” بالتجارة وجني الأموال من هذه الأعضاء التي يتبرع بها الناس.

وعلى الرغم من أن المشافي الهولندية لم تشتر أي أعضاء متضررة من الشركة، حتى الآن، إلا أنها قررت وقف التعامل نهائيا مع “MedCure”، عقب الشكوك حول أخلاقياتها في العمل.

وفي ردها على كل ما سبق، أصدرت الشركة الأمريكية بيانا رسميا، جاء فيه: “نحن مؤسسة معتمدة ومنظمة تلتزم بأفضل المعايير في آداب المهنة والأمان والشفافية، في حين نبيع الأعضاء البشرية لتسهيل عمليات البحث الطبي والعلمي”.

المصدر: RT

شاهد أيضاً

نصائح للحفاظ على صحة العين في فصل الصيف

عادة ما يترافق فصل الصيف في دولة الإمارات العربية المتحدة مع الغبار والأتربة والحرارة المرتفعة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *