الرئيسية / إقتصاد و إدارة أعمال / Visa توسع برنامج شركاء النقل للارتقاء بتجربة مستخدمي المواصلات العامة حول العالم

Visa توسع برنامج شركاء النقل للارتقاء بتجربة مستخدمي المواصلات العامة حول العالم

أعلنت شركة Visa العالمية الرائدة في مجال تكنولوجيا المدفوعات والمدرجة في بورصة نيويورك بالرمز (V)، اليوم عن انضمام 100 شريك جديد لبرنامج شركاء النقل العالمي Visa Ready ، مما يتيح لشركات النقل فرصة الاستفادة من شبكة واسعة من الحلول التقنية والخبرات التي تسهم في تعزيز سهولة التنقل.

فقد أصبحت شركات النقل حول العالم تدرك منافع إتاحة المدفوعات اللاتلامسية عند البوابات وفي الحافلات، لاسيّما أن توفير خدمة الدفع باستخدام البطاقات اللاتلامسية أو المحافظ الرقمية يساعد الركاب على اختصار الوقت عبر تجنب الحاجة إلى شراء التذاكر مسبقاً أو شراء تذاكر لكل وسيلة نقل على حدة أو الوقوف في صفوف الانتظار لإعادة شحن بطاقاتهم بالرصيد. وقد ساعدت Visa العام الماضي وحده على إطلاق 60 مشروع نقل جديد، وشهدت المشاريع التي تزاول نشاطها حالياً إقبالاً ملحوظاً على المدفوعات اللاتلامسية بنسبة 40% بين المستخدمين مقارنة بالعام السابق.

وفي هذا السياق، قال نك ماكي، الرئيس العالمي للتنقل الحضري في Visa: “يتجه مستخدمو وسائل المواصلات حول العالم إلى الاستفادة من مزايا السرعة والسهولة والأمان التي توفرها المدفوعات اللاتلامسية لدى استخدام وسائل النقل، وقد تنبهت شركات النقل العالمية إلى هذا التوجه. وبوجود نحو 180 مشروعاً قيد التنفيذ، تلتزم Visa بتوفير هذه التجربة المتميزة للارتقاء بتجارب الركاب حول العالم. ويسعدنا أن يشهد برنامج شركاء النقل Visa Ready for Transit هذا النمو المتواصل والمشجع كعنصر رئيسي لدفع عجلة تبني حلول الدفع اللاتلامسية في مختلف وسائل النقل عبر تمكين شركات النقل من اغتنام الحلول معتمدة من Visa، في الوقت الذي نواصل فيه مساعدة شركائنا على تعزيز استثماراتهم”.

وعبر اختيار مزود أو مستشار تقني لدعم المشاريع عبر برنامج شركاء النقل من Visa، يمكن لشركات النقل أن تعمل على تبسيط عملية اختيار الشراكات والخبرات المناسبة؛ وتسريع عمليات الاختبار والتطبيق وبالتالي تسريع طرح الخدمات في السوق. ويمكن لشركات النقل أن تمضي قدماً في هذه المشاريع مدفوعة بالثقة التي توفرها قدرة الحلول المعتمدة من Visa التي سيختارونها على تلبية أعلى معايير الأمان التي تطبقها Visa.

وقد أظهرت حلول المدفوعات اللاتلامسية قدرتها على تبسيط عملية جمع الرسوم وتقليص التكاليف التشغيلية، والمساهمة أيضاً بتعزيز تجربة التنقل عبر الارتقاء بتجارب العملاء[1]. فبرنامج Visa Ready for Transit يوفر لشركات النقل فرصة الاستفادة من الخدمات التي يقدمها أكثر من 100 شريك حول العالم، يوفرون حلولاً وقدرات تقنية رائدة تسهم في دعم الجوانب الرئيسية للجيل التالي من أنظمة التعرفة، بما فيها إصدار التذاكر وجمع التعرفة والعمليات الداخلية. وإضافة إلى المزودين التقنيين، يضم برنامج شركاء Visa شركات استشارية رائدة يمكنها دعم شركات النقل عبر توفير التوثيق والخبرات الفنية في مجالات التصميم وتقديم الحلول القائمة على هذه الأطر.

من جهته، قال آل بوتري، المدير التنفيذي لبرنامج OMNY في هيئة “متروبوليتان” للنقل: “تلتزم ’هيئة متروبوليتان للنقل‘ بتوفير أكثر سرعة وراحة لمستخدمي وسائل النقل التابعة لنا. فتوفير خدمة الدفع عند الركوب باستخدام البطاقات اللاتلامسية أو المحافظ الرقمية يساعد الركاب على التنقل بسهولة ويوفر لهم حرية اختيار طريقة الدفع التي تناسبهم. وقد لاقى برنامج OMNY، نظام دفع رسوم النقل اللاتلامسي الجديد من هيئة متروبوليتان للنقل، استجابة إيجابية واسعة من المستخدمين في المدينة، وهذا ما يتجلى بوضوح في عدد مرات استخدامه التي بلغت 3 ملايين مرة منذ إطلاقه في 31 مايو. وقد ساهم التعاون مع شركاء يتمتعون بالخبرات والإمكانات الفنية المتميزة لتوفير تجارب الدفع بدور محوري في النجاح المتواصل لهذا المشروع”.

ويقبل المستهلكون حول العالم على اختيار المدفوعات اللاتلامسية لإجراء عمليات الشراء، حيث بلغ معدل معاملات الدفع اللاتلامسية من Visa عند التسوق في المحلات التجارية أكثر من 50٪ خارج الولايات المتحدة. وتم حتى تاريخه إصدار أكثر من 100 مليون بطاقة Visa لاتلامسية في الولايات المتحدة، ويتوقع لهذا الرقم أن يصل إلى 300 مليون بطاقة في عام 2020.

وأشار ستيفي تشامبرز ، مدير المشروعات التجارية في لوثيان: “باعتبارها وجهة سفر عالمية يقل تعداد سكانها عن نصف مليون نسمة، تحتاج مدينة إدنبرة إلى تحقيق التوازن بين احتياجات النقل للسكان والزوار في بيئة مدمجة. وقد أدهشنا الإقبال الذي لاحظناه من العملاء عقب إطلاق المدفوعات اللاتلامسية في كافة حافلات المدينة التي يزيد عددها عن 600 حافلة، وقمنا مؤخراً بمعالجة مليوني عملية لاتلامسية في غضون شهرين فقط منذ إطلاق هذه الخدمة. ولعّل الفائدة الأبرز لهذه الخدمة بالنسبة لعملائنا، هي أنها تتطلب معرفة بسيطة وحسب بتعرفة تذاكرنا وشبكة مواصلاتنا بخلاف الأسلوب التقليدي لقطع التذاكر. ويعني هذا أنهم يدفعون التعرفة الأفضل لقاء الرحلة التي يقطعونها بمنتهى البساطة. وبصفتنا مزودين لخدمات النقل، ننصح جميع نظرائنا بالمسارعة إلى اعتماد المدفوعات اللاتلامسية”.

ويساعد برنامج Visa Ready for Transit الشركات الأعضاء على اغتنام الفرص المتاحة في ضوء إقبال عدد متزايد من مدن العالم على اعتماد سبل الدفع الجديدة لتلبية تفضيلات وتوقعات المستهلكين التي تشهد تغيراً متواصلاً. وقد أصبح بإمكان شركاء Visa تعزيز استثماراتهم في الحلول والقدرات الجديدة عبر إصدار الاعتمادات واختبار الحلول وفقًا لقواعد Visa العالمية. فالحلول المعتمدة من Visa Ready تعمل في جميع أنحاء العالم، سواء كان مستخدمو وسائل النقل في حافلة في ساو باولو أو في سنغافورة أو سيدني.

وباختيارهم لبرنامج Visa Ready، ينضم الشركاء الجدد إلى قائمة الشركاء الحاليين الذين استفادوا بالفعل من الفرصة المتنامية للارتقاء بتجارب تنقل الأفراد في جميع أنحاء العالم.

وأوضح بوريس كارش، نائب الرئيس للشؤون الاستراتيجية، كيوبك ترانزبورتيشن سيستمز: “تتمحور أهدافنا حول تمكين هيئات النقل ومشغلي خدمات النقل حول العالم من الارتقاء بالتجارب اليومية للمسافرين عبر تقنيات المعلومات والمدفوعات المبتكرة. وفي الوقت الذي تسعى فيه مدن عالمية عدة إلى تبسيط سبل الدفع لقاء خدمات النقل، نفخر بتعاوننا مع الشركات الرائدة مثل Visa لمواصلة تلبية الاحتياجات المتغيرة لمسافري اليوم عبر تزويدهم بالجيل المقبل من تقنيات المدفوعات المتطورة”.

وبدوره، قال أدريان كيلي، مدير المنتجات في شركة Vix: “أتاحت لنا مشاركتنا في برنامج شركاء النقل من Visa تقديم تجربة مدفوعات لاتلامسية مبسطة تلبي تطلعات مستخدمي وسائل النقل وتتيح لشركات النقل توفير منظومة مبتكرة لتحصيل الرسوم. وقد ساعدنا الانضمام إلى برنامج Visa في تسريع اعتماد منظومة EMV للمدفوعات اللاتلامسية عبر شركاتنا حول العالم، وأتاح لنا العديد من المزايا التشغيلية وتقليص التكاليف بالإضافة إلى توفير كمية ضخمة من بيانات الخدمة القيمة في الوقت الذي تسعى فيه الشركات إلى رقمنة خدماتها”.

من جانبه، قال جيمس باين، مدير خدمات النقل العالمي لدى “وورلدلاين”: “ستشهد معدلات تنقل الناس عبر أنظمة النقل الجماعي نمواً ملحوظاً في المستقبل نظراً لأن الأجيال المقبلة ستكون أكثر حرصاً على وقتها الثمين وحماية البيئة. فالإقبال على استخدام وسائل النقل سيأتي نتيجة للابتكارات في إصدار التذاكر وتطوير حلول مدفوعات تحقق التوازن بين العرض والطلب على هذه الخدمات إلى جانب قدرتها على تلبية احتياجات المستهلكين وتطلعاتهم. وقد تعاونت ’وورلدلاين‘ وVisa في عدة مشاريع لطرح أنظمة مدفوعات رقمية جديدة في وسائل النقل، الأمر الذي وفّر منافع جمة على صعيد الإيرادات وتقليص عمليات الاحتيال وتمكين الركاب من الوصول بسهولة إلى وجهاتهم. ونتوقع لوتيرة التغير هذه أن تواصل منحاها التصاعدي في القطاع وستترافق أيضاً بتقدم ملحوظ في المنتجات المبتكرة التي ترتقي بإمكانات شبكات الدفع العالمية عبر وسائل النقل بذات الطريقة التي ساهمت فيها بنمو وتطور قطاع التجزئة”.

وفي حال كنتم من مشغلي وسائل النقل وترغبون بالاطلاع على المزيد من المعلومات عن برنامج شركاء Visa Ready for Transit، يرجى الضغط هنا.

أما بالنسبة لشركات التجهيزات والبرمجيات واستشارات النقل الراغبة بالانضمام إلى البرنامج، أو المسجلين في البرنامج ويرغبون باعتماد Visa لأحد حلولهم، يرجى الضغط هنا.

متابعة السيدة سعدى صعب انتيباس- Saada Saab Antypas

akhbar.vip@hotmail.com

شاهد أيضاً

نقابة أصحاب معاصر الزيتون في الجنوب: مع الحراك وضد اقفال الطرق

 اعلنت نقابة أصحاب معاصر الزيتون والخرنوب في الجنوب في بيان انها “مع الحراك المدني السلمي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *