دعوى طلاق بسبب “الرشاقة”

أقام شاب ثلاثيني دعوى طلاق ضرر ضد زوجته أمام محكمة الأسرة في مدينة نصر شرق العاصمة القاهرة، يطالب فيها بتطليق زوجته للضرر وحرمانها من حقوقها المادية، بسبب معاملتها السيئة له وتركها لمنزل الزوجية غاضبة كلما تناول طعاماً يزيد عن الكميات التي تحددها له بزعم الحفاظ على رشاقته.

وقال الزوج علي.م البالغ من العمر 33 سنة إنه قضى مع زوجته قرابة عامين، ولم يشعر بالسعادة إلا في شهر العسل فقط، وبعدها “لاحظت زوجتي زيادة في وزني فقامت بشراء ميزان لوزني يومياً، ومن وقتها كلما لاحظت زيادة في وزني تتشاجر معي وتترك المنزل وتهرب لبيت أهلها، ولشدة حبي لها أقوم بتنفيذ كلماتها وعمل رجيم ونقص وزني”.

وأضاف الزوج في دعواه: “زوجتي علمت بما أفعله من أجلها فعادت إلى المنزل، وتقريباً تتكرر تلك المشكلة شهرياً بسبب ملاحظة زيادة في الوزن، لكني غير قادر على التحكم بجسمي فوجبة خفيفة تزيد وزني وهي تستغل الفرصة وتهرب بعدها بالشهر لمنزل أهلها، ونكرر ما نفعله حتى شعرت بأنها تقوم بالتحكم بزيادة، فرفضت أسلوبها”.

شاهد أيضاً

شركة أ.ن. بوخاطر تقدم مبادرة مميزة لدعم الممرضين الذين يحاربون فيروس كورونا

تقديراً للجهود الجبارة للممرضات والممرضين في لبنان الذين يهتمون بمرضى فيروس كورونا في المستشفيات، أطلقت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *