مات بفيروس كورونا لإنقاذ حياة شخص لا يعرفه… تضحية من نوع آخر قدمها راهب إيطالي!

توفي الراهب الإيطالي دون جوزيبي بيرارديللي البالغ من العمر 72 عاماً، بعد أن تبرع بجهاز التنفس لمريض شاب كان يكافح هو الآخر من أجل حياته.

ووفقاً لمصادر من المستشفى، فقد رفض الراهب استخدام جهاز التنفس الصناعي الذي جلبوه له، وتبرع به لمريض شاب لم يكن يعرفه، ومات الراهب متأثراً بمضاعفات فيروس كوفيد-19 أي كورونا.

وُصف الراهب بيرارديللي دائما بأنه “مرح ومفعم بالحماس”، وبعدما أصيب بالفيروس الخبيث، نقل إلى أحد المستشفيات بمدينة لوفيري بمنطقة بيرغامو، أحد أكثر المناطق تضرراً بكوفيد-19.

شاهد أيضاً

فرقهما كورونا وجمعهما الحب… اليكم قصة الثنائي الذي تخطى الـ 80 عاماً!

بين نيران الخوف والحب التي التهمت قلب زوجة مسنة، قررت أن تستغل وعكة زوجها وبعده …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *