بالرغم من خسائرها الفادحة.. دار رالف لورين تتبرع بـ 10 مليون دولار لمكافحة كورونا

قُدرت الخسائر التي تكدبّتها دار رالف لورين Ralph Lauren العريقة من جراء انتشار وباء كورونا على الصعيد العالمي بحوالي 90 مليون دولار. وعلى الرغم من ذلك قررت هذه الدار الأميركيّة أن تتبرع بمبلغ قدره 10 ملايين دولار لمحاربة هذا الوباء الفتّاك.

وقد قامت الدار بتوزيع هذا المبلغ الضخم لتتمّ الاستفادة منه في أربع مجالات.

ومن المنتظر أن يتمّ تقديم جزء منه إلى منظّمة الصحة العالميّة بهدف تطوير الدراسات حول هذا الوباء ومكافحة انتشاره في مختلف أنحاء العالم.

أما الجزء الثاني فسيُقدّم إلى موظّفي دار Ralph Lauren الذين يواجهون ظروفاً خاصة في المجالات الطبيّة ومجال العناية بالأطفال وكبار السن.

شاهد أيضاً

إصدارات جديدة من “أوميغا”… لمسات كلاسيكية متلألئة بالألماس

أطلقت دار أوميغا إصدارات جديدة من ساعاتها ذات لمسات كلاسيكية متلألئة بالألماس، مع اعتماد مجموعة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *