“غروهي” تعتمد آلية ضبط الإنتاج في أوروبا في ظل أزمة انتشار فيروس كورونا

أعلنت “غروهي”، الشركة الرائدة عالمياً في توريد التجهيزات الصحية للمطابخ والحمامات، أنها باشرت بتنفيذ خططها لناحية إتخاذ الإجراءات المناسبة لتأمين الحماية للعاملين لديها في كافة مواقع التصنيع الأوروبية. وقامت “غروهي” بتعديل جداول الإنتاج والإعدادات في مواقع التصنيع الألمانية الثلاثة، وذلك في إطار تنفيذ آخر التوصيات والإجراءات التوجيهية الرسمية، فيما فيما يتعلق بتدابير النظافة وسلامة العاملين.

أما فيما يتعلق بخط الإنتاج في البيرغاريا في البرتغال، فسيتم تعليقه اعتباراً من 30 آذار 2020، وذلك تماشياً مع آخر التوجيهات الحكومية وفي ظل تفاقم الوضع في تلك المنطقة. ومن المقرر أن تستأنف هذه العمليات في 12 أبريل 2020. ولقد بدأت مرحلة إعادة الهيكلة والإلغاء التدريجي المنظم للإنتاج في البيرغاريا. وبالإضافة إلى المواقع الأوروبية، فإن موقع التصنيع في كلاينغ، تايلاند، يعتمد أيضاً إجراءاتٍ صارمة مثل التحكم في درجة الحرارة لضمان زيادة معايير النظافة والسلامة للعاملين.

وتأتي هذه التدابير والإجراءات المتبعة من قبل “غروهي”، في إطار سعيها للحفاظ على سلامة وصحة العاملين في الشركة ومساهمتها في دعم كافة الجهود الساعية إلى المساعدة في احتواء الوباء. هذا وتخضع جميع الإجراءات والتدابير المتخذة في المواقع للمراجعة المستمرة ويجري تعديلها حسب الضرورة.

وتعمل العلامة التجارية “غروهي”، مع شركائها في الأعمال بشكلٍ وثيق في إدارة المخزون ومستويات الخدمة في كافة أرجاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا مع مراعاة ظروف ومتطلبات الأسواق الفردية.

مدير العمليات في ليكسيل العالمية للتجهيزات والمدير التنفيذي للعمليات في غروهي آي جي توماس فوهر قال:” مع انتشار فيروس كورونا المستجد نشهد وضعاً غير مسبوق في جميع أنحاء العالم. ولقد ازداد تأثير ذلك على المجتمع والاقتصاد على حدٍ سواء، خلال الأسابيع القليلة الماضية. ونظراً إلى الديناميكيات العامة، قمنا بتقييم الظروف المتغيرة بسرعةٍ وفي وقتٍ مبكر، لتحديد الإجراءات اللازمة التي يجب اتخاذها. ونعمل في الوقت الحالي على تشديد الإجراءات المعتمدة لحماية كافة العاملين بشكلٍ أكبر”.

شاهد أيضاً

مبادرة غريبة في ليتوانيا لتعريف رواد المطاعم بأحدث صيحات الموضة

تجلس عشرات دمى عرض الملابس في مطاعم العاصمة الليتوانية فيلنيوس خلف طاولات تفصل كلا منها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *