تشكيلة جيني لموسم خريف وشتاء 2021

“تزخر إيطاليا بإرثٍ فني وثقافي عريق يجعل منها عنواناً للجمال والإبداع على المستوى العالمي. وتحط دار الأزياء المعروفة جيني رحالها لموسم خريف وشتاء 2021/2022 في مدينة ميلانو الإيطالية، وتحديداً في قصر ميلان الملكي المرموق في قلب المدينة. وتفيض هذه الرحلة بمفاهيم الجمال والتطور المعماري؛ ويتجلى بوضوح من خلال السلالم الكبيرة من إبداع المهندس المعماري الإيطالي بيرماريني، وقاعة آرازي الشهيرة، وصولاً إلى القاعات الملكية الفاخرة وردهة كارياتيدي الفسيحة، مما يعكس العلاقة الوطيدة بين الماضي العريق والمستقبل الواعد”.

وتسعى دار جيني ممثلة بمديرتها الإبداعية سارة كافازا إلى إعادة إحياء إحدى أرقى وجهات الفن الإيطالية التي كانت مُغلقة لعدة أشهر أمام الزوار، عبر إطلاق تشكيلة أزياء مميزة لموسم أزياء خريف وشتاء 2021/2022، تضم أروع مفاهيم الأناقة والإبداع، وتعكس المهارة الحرفية الإيطالية مع لمسات جمالية عالمية.

وقالت كافازا بهذا الصدد: “نطمح من خلال تشكيلتنا الجديدة إلى إيصال رسالة إيجابية تحث الجميع على التحلي بالقوة والتماسك والانطلاق مجدداً لمواصلة مسيرة الازدهار في إيطاليا بعزيمة وإقدام أكثر من أي وقت مضى”.

ويأتي تصميم التشكيلة الجديدة خصيصاً للسيدات اللواتي يتحلّين بالقوة والاستقلالية ويسعين دوماً للتطور، كما تستحضر مفاهيم الأناقة الخالدة التي لطالما ميّزت أعضاء النوادي الراقية في مدينة لندن، ولاسيما نادي أنابيلز كلوب. وتضم التشكيلة قطعاً تم ابتكارها باستخدام أقمشة بريطانية كلاسيكية مع طبعات الأزهار، فيما تسهم التفاصيل الأنيقة والزخارف المستوحاة من ألوان الفراشات في إضفاء لمسات مفعمة بالأنوثة الرقيقة على الإطلالة.

وتضم التشكيلة قطعاً فريدة بتدرّجات اللون الأبيض تعيد للأذهان الإرث العريق لدار جيني، وتتباين بجمالية مع التفاصيل الأنيقة باللون الأسود. وقد اختارت سارة كافازا زهرة الأوركيد كرمزٍ مميز لتشكيلة هذا الموسم، حيث تُزين هذه الزهرة الأزرار اللامعة للسترات، وكذلك الطبقة الداخلية لمعاطف الفرو الأنيقة.

ويسهم أسلوب الحياكة المتقن والدرزات ذات التفاصيل المتباينة في إضفاء لمسة أنثوية فائقة على تصاميم الفساتين، خاصة مع إضافة فتحة أمامية مرتفعة، بينما يكتسب تصميم الزي الرسمي أناقة عصرية من خلال السترة الأنيقة والسراويل الضيقة المصنوعة من قماش الجاكار بحروف علامة جيني.

من جهة ثانية، تزخر التشكيلة بأوشحة كبيرة الحجم ذات تفاصيل واضحة تتماهى بأناقة مع بلوزات الشيفون الناعمة المستوحاة من أزياء الشباب. كما تضم التشكيلة سراويل رياضية بيضاء اللون مزينة بحروف علامة جيني باللون الأسود، ما يضفي على التشكيلة لمسة فريدة مستوحاة من عالم الرياضة.

كما تضم التشكيلة أحزمة رفيعة ذات انحناءات على الخصر، مما يضفي تفاصيل أنيقة على معطف الجاكار المزين بزخرفات زهرة الأوركيد، في حين تزيد اللمسات الأنثوية المستوحاة من العصر الفيكتوري من أناقة الفستان القصير ذو اللون الأصفر.

إضافة إلى ذلك، تعكس التشكيلة الجديدة اهتماماً لافتاً بملابس السهرة؛ حيث تستوحي قصات التنانير والفساتين جمالها من تصاميم الملابس الرسمية الأنيقة، بينما تتفرّد القطع المصنوعة من قماش الدانتيل بالزركشات وطبعات الفراشات. كما تتألق بعض قطع التشكيلة بالترتر اللماع وقماش اللوركس بتدرجات الأزرق الداكن مع لمسات من الأحمر. كما يتماهى اللون الأزرق مع الأرجواني في رداء السهرة الأنيق والمُحاك من قماش الجاكار، بينما تستمد التفاصيل الأنثوية أناقة ملفتة بفضل الفستان القصير المصنوع من الدانتيل المطرز مع طبعات الفراشات ثلاثية الأبعاد، مما يمنح الفستان مظهراً متفرداً مستوحى من تكوينات الغيوم.

كما تتجلى تفاصيل زهرة الأوركيد بوضوح في دبابيس الزينة والأحذية الجلدية الضيقة وكذلك الأحذية ذات الكعب العريض.

ويظهر التزام دار جيني بمفاهيم الاستدامة من خلال استخدام الجلود النباتية المصنوعة من مخلفات التفاح، والتي تم استخدامها لابتكار حقيبة الأعمال الجديدة، وإثراء تفاصيل حقائب اليد الصغيرة.

علاوةً على ذلك، تشكّل حقائب الكلتش المزينة بالترتر اللماع عنصراً إضافياً لإثراء الإطلالة المسائية، بينما تسهم أقراط الأذن ذات السلاسل في إضافة لمسة عصرية، خاصة وأنها مصنوعة من الذهب والفضة وتتداخل فيها تدرجات أنيقة من اللونين الأزرق والأحمر.

وتكتمل روعة الإطلالة من خلال مجموعة قلائد أنيقة مزينة بأشكال الفراولة الصغيرة ثلاثية الأبعاد، ما يشكّل إضافة فريدة ومفعمة بالمرح والأناقة.

شاهد أيضاً

الإمارات تحتل المرتبة الرابعة كأفضل وجهة عالمية للعيش والعمل

كشف استطلاع أعده بنك / HSBC / أن دولة الإمارات صعدت 10 مراتب لتحتل المرتبة …