ما هي اسباب ديسك الرقبة وافضل الطرق لعلاجه؟

عندما تشعرون بألم في الرقبة أو تنميل فيها يرافقه تنميل في الكتفين والصدر واليدين، فاعلموا أنكم مصابون بديسك الرقبة ويتوجب عليكم استشارة طبيب باسرع وقت. فمع مرور الوقت، يمتد هذا الألم أيضًا الى أجزاء اخرى من الجسم، ما يتسبب بمزيد من المشاكل. يحدث ديسك الرقبة عندما تتضرر الأقراص الموجودة في هذه المنطقة من العمود الفقري، ولذلك عدة أسباب:

– السمنة: فهي تزيد من الضغط على العمود الفقري والأقراص أيضصأ، ما يجعلها عرضة للضررز

– التقدم في العمر: فعندما يتقدم الإنسان بالعمر، تفقد الأقراص في بعض الأحيان بعضًا من السائل الذي يبقيها مرنةز

– نمط الحياة: قد يفرض علينا عملنا الجلوس لأوقات طويلة لإنجاز المعاملات الورقية واستخدام الحاسوب، كما أن استخدام الهاتف بكثرة يرفع أيضًا خطر الإصابة بديسك الرقبة.

ما هي أفضل الطرق لمعالجة ديسك الرقبة؟

يتم علاج الإصابة بديسك الرقبة في بداية الأمر عن طريق علاجات غير جراحية مثل الراحة وتعديل النشاطات اليومية وتناول بعض مسكّنات الألم والالتهاب، والتي يتم وصفها من قبل الطبيب المختص. وفي حال استمرار الاعراض وتفاقهما، من الممكن أن يصف لك الطبيب أدوية أقوى.

الجدير بالذكر أن الاعراض عادة ما تصبح أفضل مع التقدم بالوقت، إلا أن بعض الإصابات والتي ينتج عنها الضغط على الحبل الشوكي والاعصاب، تحتاج إلى جراحة من أجل علاجها.

علاج ديسك الرقبة بالجراحة يكون باتجاهات مختلفة، وقد يضطر المصاب أحياناً إلى الاستعانة بأقراص اصطناعية بدلاً من تلك المتضررة.

 

شاهد أيضاً

أخصائي التجميل د. جو خوري : عمليات التجميل تعزّز الثقة

في مقابلة تلفزيونية ، اعتبر الإخصائي في الجراحة التجميلية الدكتور جو خوري  ( Joe Khoury …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.